اقتصاد

ماذا عليك أن تعرف حول السلع في 2022

اهتم العديد من المتداولين في الآونة الأخيرة بتداول السلع في ظل موجة الصعود الجماعي التي شهدتها السلع وخاصةً بعد اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية وما تبعها من عقوبات غربية تجاه الاقتصاد الروسي وأيضًا ما تسببت فيه من نقص كبير في سلع استراتيجية على المستوى العالمي سواء الغذائية أو سلع الطاقة.

وخلال السطور التالية سنقوم بعرض عدد من أهم السلع التي شهدت تحركات كبيرة في أسعارها مع توضيح أهم الأسباب التي أدت لتلك التحركات، ويمكن للمتابع رؤية حركة  أسعار تلك السلع من خلال شاشة أسعار أكسيا.

  • النفط
  • الغاز الطبيعي
  • القمح
  • القهوة
  • الذهب
  • النحاس

النفط

يعتبر النفط سلعة رئيسية واستراتيجية بالنسبة للاقتصاد العالمي، وقد انعكست التطورات الكبيرة التي طرأت على الاقتصاد العالمي في أسعار النفط، فبعد تسجيل النفط مستويات سعرية سالبة أثناء جائحة كورونا، استطاعت أسعار النفط أن تعاود الصعود بقوة بفضل تعافي الاقتصاد من تبعات كورونا وقيام أوبك+ بخفض مستويات إنتاج النفط.

كذلك فقد تسببت الحرب الروسية الأوكرانية في خفض صادرات النفط الروسي، وهو ما تسبب في تجاوز أسعار النفط لمستويات 100 دولار للبرميل.

الغاز الطبيعي

تأتي أهمية الغاز الطبيعي بسبب استخدامه كوقود بديل عن النفط وأيضًا لاستخدامه كوقود أساسي للتدفئة، وقد شهدت أسعار الغاز الطبيعي ارتفاعًا كبيرًا على خلفية قيام روسيا بخفض إمداداتها من الغاز إلى أوروبا بنسبة 80% والتي تصل من خلال خط نورد استريم 1.

وعلى خلفية ذلك؛ فقد ارتفعت أسعار الغاز الطبيعي بنسبة تجاوزت 100%، حيث انطلقت أسعار الغاز من مستويات 4.56 دولار لكل مليون وحدة حرارية إلى مستويات 9.3 دولار لكل مليون وحدة حرارية من الغاز.

القمح

ارتفعت أسعار عقود القمح بقوة منذ منتصف عام 2020 ولاتزال عقود القمح تواصل صعودها القوي بسبب الحرب الروسية الأوكرانية التي أدت إلى انحسار صادرات القمح الأوكرانية والروسية، بالإضافة إلى اتجاه العديد من الدول المصدرة للقمح مثل الهند إلى توجيه القمح المخصص للتصدير إلى السوق المحلي من أجل بناء مخزونات استراتيجية وتلبية حاجة السوق المحلي في ظل ضعف المحاصيل  على خلفية قلة الأمطار.

وقد صعد سعر طن القمح من مستويات  5.05 دولار للبوشل في منتصف 2020 لينطلق إلى مستويات 10.49 دولار للبوشل في مايو الماضي، قم هدأت وتيرة الصعود بعض الشيء ليستقر عند 7.83 دولار حاليًا.

القهوة

اجتذبت القهوة أنظار المتداولين كأصل من أصول التداول التي حققت صعودًا كبيرًا خلال الفترة الماضية، ولايزال صعودها مستمر. فقد انطلقت أسعار القهوة من مستويات 95 سنت للرطل في منتصف 2020، لتصعد إلى 2.6 دولار للرطل في فبراير 2022 ثم لتتراجع قليلًا إلى 2.1 دولار حاليًا.

وكان أهم الأسباب المؤدية إلى ذلك الصعود هو تراجع صادرات حبوب القهوة البرازيلية وذلك بسبب الطقس الغير معتاد واحتراق مساحات واسعة من المحصول مع قلة الأمطار المتساقطة.

الذهب

شهدت أسعار الذهب ارتفاعًا قويًا على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا، حيث تسببت بداية تلك العملية العسكرية في صعود سعر الذهب من 1,791 دولار للأوقية إلى 2,077 دولار أمريكي بحسب ما نرى من خلال شاشة أسعار أكسيا.

ولم تستطع أسعار الذهب أن تحافظ على ذلك الصعود، حيث تسببت سياسة رفع أسعار الفائدة الأمريكية في توجه المستثمرين إلى الدولار الأمريكي وهو ما تسبب في انخفاض أسعار الذهب بقوة لتهبط من مستويات 2,077 دولار إلى 1,680 دولار ثم لتعود إلى 1,795 دولار حاليًا.

النحاس

نظرًا لأن النحاس يعتبر معدن رئيسي في مجال الطاقة المتجددة، فقد ازداد الطلب على النحاس بقوة خاصةً بعد اتجاه المجتمع الدولي لتبني خطط التحول إلى الطاقة النظيفة. وبفضل تلك السياسات، فقد ارتفعت أسعار النحاس من 2.16 دولار للرطل، إلى 4.79 دولار للرطل، ثم تراجع قليلًا إلى 3.55 دولار للرطل.

كذلك، فمن أهم الأسباب التي دعمت صعود النحاس هي ارتفاع أسعار الوقود على مستوى العالم، وذلك لأن صناعة النحاس تعتبر من الصناعات كثيفة استهلاك الطاقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.