الرئيسية » أقلام وآراء » حكومة جديدة تساوى حياة جديدة
ابراهيم محلب
ابراهيم محلب

حكومة جديدة تساوى حياة جديدة

بقلم / نهى مجدى

حكومه جديده تساوى حياه جديده منذ يومين سمعنا خبر اقاله حكومه الببلاوى وتعيين حكومه جديده لاداره شؤن البلاد ألم نسمع هذه الجمله من قبل ؟؟ كلا لقد سمعناها مراراً وتكراراً حتى أننا لم نعد نتسائل ما السبب ؟؟ هل السبب هوا التغيير التغيير المتخفى وراء تغيير الحكومه او لتغيير الحكومه يد خفيه فى حياه مستقبليه مرسومه . أذا سئلت أحد الماره فى الطريق .. هل سمعت عن تغيير الحكومه ؟؟ فالبعض سيقول نعم ومالجديد والبعض الاخرسيقسم أنه لايعرف اصلا من هو رئيس الوزراء بل لو عرف من هوا رئيس الجمهوريه فسيربح بطاقه اليانصيب. ياحكومه لقد سئمنا التبديل لاالتغيير , مانراه الان هوا مجرد تبديل أماكن كــ لعبه الشطرنج فنجعل الملك احيانا مكان الوزير والعسكرى مكان الملك .

تبعا لخطه محكمه يعرفها فقط من ينقل الطابات . أذا فما هيا الخطه ؟؟ ولاتكثروا الكلام وتقولوا خطط سريه غير مسموح لنا ان نعرفها الا بعد مئه عام , أو انه لا يوجد خطه اصلا !!! عذر أقبح من ذنب . فأذا كان هناك خطه فلابد أن نعلمها فنحن لسنا ( الأطرش فى الزفه ) وأذا لم يكن هناك فلما التغيير أذن ؟؟ أم ان الحكومه السابقه لم تكن تقدر على أداره البلد فانسحبت بهدوء ونحن كتب علينا ان نتلطم بين هذا وذاك , وياليتها حكومه جديده ولكنها حكومه السبعينات وعوده الحكومه السابقه واذا لم تستطع فعل شئ فنرجع للخلف اكثر ونستعين بالحكومه الاقدم منها لما لا تستعينوا بحكومه من شباب البلد فأننا نعول المسؤليه ونعول الامل على هذه الكوادر الشابه , ولما لاتشاركونا لعلكم تجدوا عندنا حلولا لن تروها فى غيرنا .

ياساده نحن لانتذكر موعد أخر تغيير بالذات , ولا نلحق ان نتذكر أفراد الحكومه السابقه , بل والأطرف من ذلك كله أن نسمع فى التلفاز والصحف ان الجنزورى مرشح لرئاسه الوزراء !!! أى مزاح هذا !!! أذهب هذا لكى يعود تلك وعاد تلك يكى يذهب هذا ؟؟ أين هيا المنهجيه والمنطقيه فى أداره شئون البلاد ؟! أين هيا خارطه الطريق ؟! أين الحكومه ؟! لماذا تم تغيير بعض الوزراء والبعض الاخر لا ؟! صدفه ام تمهيد لما بعد ذلك ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *