الرئيسية » اخبار عالمية » ردا على داعش مباراة كرة قدم بين فريق المسلمين بالزى الاحمر والمسيحيين بالزى الازرق
مباراة كرة قدم
صحف عالمية تتناول الحدث

ردا على داعش مباراة كرة قدم بين فريق المسلمين بالزى الاحمر والمسيحيين بالزى الازرق

فيما مضى كانت الرياضة وبصفة خاصة رياضة كرة القدم هى رمز التسامح والاخلاق والقيم الفاضلة حتى أن السلوكيات التى تتسم بالقيم العليا والاخلاق كان يطلق عليها سلوك رياضى أو روح رياضية للدلالة على نبذ الخلافات والتسامح بين الاشخاص بمختلف أجناسهم أو اعراقهم أو لونهم أو دينهم وكانت مباراة كرة قدم كفيلة بإزابة الفوارق والخلافات بجميع درجاتها حتى السياسية منها.

فى رد فعل غريب من نوعه قامت ايطاليا بتنظيم مباراة كرة قدم بين فريقين هما فريق المسلمين الذى ارتدى الزى الاحمر وفريق المسيحيين بزيه الازرق فى محاولة منها للرد على حملة التصريحات والتهديدات التى شنها تنظيم داعش الارهابى معلنا تهديده بالقيام بعدد من الهجمات الارهابية القاسية فى جميع الدول الاوروبية وبصفة خاصة فى ايطاليا.

تصريحات تنظيم داعش الارهابى جاءت لتهدد بهجمات ارهابية مماثلة للهجمات التى شهدتها عاصمة النور الفرنسية باريس فيما عرف اعلاميا بإسم هجمات باريس الارهابية والتى جرت احداثها فى وقت مبكر من صباح يوم الجمعة الثالث عشر من نوفمبر من العام الماضى 2015 والتى تعد الاضخم فى تاريخ فرنسا على الاطلاق حيث اسفرت عن عدد ضخم من القتلى بلغ نحو مائة وثلاثون قتيلا فضلا عن مئات الجرحى.

وفى محاولة لكسر موجه الكراهية ضد المسلمين فى الغرب ومحاولة اقصاءهم وعزلهم عن المجتمع عقب تلك الهجمات الارهابية والتهديدات اقامت ايطاليا مباراة كرة قدم بهدف نشر روح التسامح والاخاء بين المواطنين باختلاف انتماءاتهم الدينية وقد تناولت اخبارها عدد كبير من الصحف ووسائل الاعلام الغربية والايطالية.

المباراة تضمنت للمرة الاولى قراءة ايات من القرآن الكريم قبل بدأ احداثها بثلاثة لغات عالمية مختلفة هى اللغة الانجليزية واللغة الايطالية واللغة العربية وقد خاض الفريقين مباراتهما فى مدينة نوفارا الايطالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *