الرئيسية » منوعات » جامعة تومسك الروسية تفسر أسباب انقراض حيوان الماموث الضخم فى العصر الحجرى القديم
الماموث
الماموث

جامعة تومسك الروسية تفسر أسباب انقراض حيوان الماموث الضخم فى العصر الحجرى القديم

قام بعض الباحثون الروس بالكشف على عظام حيوان الماموث الضخم والذى يبلغ طوله أكثر من ثلاثة أمتار، والذى كان يتواجد فترة العصر الحجرى، وقد فسر العلماء أن تلك الحيوان كان ضمن البدائيات التى انقرضت بسبب العصر الجليدي، وأن الإنسان البدائى قام بإصطياده والقضاء عليه حتى انقرض من على سطح الأرض.

إلا أن بعض العلماء الروس قاموا بعمل فحوصات وأشعة على ما يقرب من 23 ألف عظمة لحيوان الماموث العملاق، وتم تحليلها، لنجد مفاجأة غير متوقعة قد تقلب الموازين حول نظرية انقراض الماموث العملاق، حيث وجد أن تلك العظام تعانى من نقص شديد فى المعادن، أبرزها الكالسيوم، وبالتالي ترجح النظرية الجديدة على حسب جامعة تومسك الروسية أنه انقرض بسبب إصابته بهشاشة العظام، وبالتالى أصيب بكسر فى العمود الفقري والأرجل.

وأصبح حيوان الماموث غير قادر على الوقوف أو الحركة، وبالتالى وجد صعوبة بالغة فى الحصول على طعامه، ونفق بسبب قلة الطعام، وعدم مقدرته من الهروب من الصيادين والحيوانات المفترسة الأخرى فى ذلك العصر، وقد أوضح أحد القائمين على هذه الدراسة، أنهم اكتشفوا أن العينات التى تم أخذها من عظام وأسنان الماموث، من روسيا ودول غرب أوروبا والتى تعود إلى 10 و 30 ألف عام مضي تؤكد هذه النظرية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *